الرئيسية / مقالات

مقالات

  • صور 1

    شرح

  • صورة 2

    شرح 2

  • صورة 3

    شرح 3

  • صورة 4

    شرح 4

الترف… آفة تُقوّض بُنيان الأمم

جلسَتْ إلى صديقة ثرية «سيدة في قومها» فقالت لها مُداعبة: وددتُ لو تزوجتُ من مضاربكم، حيث الرجال الأكْفاء ذوو الحسب والنسب والمكانة الرفيعة، نظرتْ صديقتها الثرية إلى تلك الحقيبة المتواضعة بجوار المُتكلمة الأولى، ثم نقلت بصرها إلى حقيبتها الثمينة من نوع «هيرميس» التي يقارب ثمنها 30 ألف دولار، ثم قالت: …

أكمل القراءة »

أنت جزءٌ من المشكلة… فكن جزءا من الحل

مما يُحكى في أدب المثل أن ملكاً أراد حوضا مملوءاً بالحليب، وأعلن أنه سيدفع لكل من يجلبه ويفرغه في الحوض، فقال أحد اللبّانين: لو أني أفرغ سطلاً من الماء في الحوض فإن هذا الماء لن يؤثر في الحليب الكثير، فأفرغ في الليل سطل الماء، وفكر غيره بالأسلوب نفسه، حتى سرت …

أكمل القراءة »

المساجد في زمن كورونا…علامات استفهام

«الأَولى أن يتجه الإنفاق إلى بناء المستشفيات ودور الأيتام بدلا من إنفاقها على بناء المساجد»، عبارة لطالما تلقيناها من خلال وسائل الإعلام العربية، وهي صائبة لدرجة كبيرة إذا كانت المساجد تتسع للمصلين وتزيد عن حاجاتهم، فحينئذ سيكون التوسُّع في بنائها ـ من دون الالتفات إلى تحقيق مصالح الناس الصحية والخدمية …

أكمل القراءة »

الشيخ “إده بالي”.. المؤسس المعنوي للدولة العثمانية

ـ الروايات التاريخية تشير إلى أن علاقة “إده بالي” بالغازي عثمان بدأت في عهد أرطغرل الذي وكل إليه مهمة تأديبهـ “إده بالي” هو والد “رابعة بالا خاتون” التي تزوجها عثمان وأنجبت له الأمير علاء الدينـ عثمان رأى رؤيا أوّلها له الشيخ على أنه سيوهب سلطنة هو وأولاده من بعده وفقا …

أكمل القراءة »

أجوبتي على أسئلة وصلتني حول هزيمة الأمريكان في أفغانستان

السؤال الأول: هل سيتأثر نمط التدين في أفغانستان بصعود طالبان: الجواب:سيكون من السابق لأوانه التكهن بانعكاس صعود حركة طالبان على أنماط التدين في أفغانستان، لكن بشكل عام وكما يقال: الناس على دين ملوكهم، فمن الطبيعي تأثر هذه الأنماط بالصبغة الدينية لطالبان، ومعلوم أنها تنتمي لأهل السنة ومذهبها العقدي الماتريدية وهي …

أكمل القراءة »

هزيمة أمريكا في أفغانستان بين الإقرار والإنكار

قال المؤرخ ابن الأثير في كتابه «الكامل» في معرض حديثه عن التتار واجتياحهم العالم الإسلامي: «وَلَقَدْ حُكِيَ لِي عَنْهُمْ حِكَايَاتٌ يَكَادُ سَامِعُهَا يُكَذِّبُ بِهَا مِنَ الْخَوْفِ الَّذِي أَلْقَى اللَّهُ ـ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى ـ فِي قُلُوبِ النَّاسِ مِنْهُمْ، حَتَّى قِيلَ: إِنَّ الرَّجُلَ الْوَاحِدَ مِنْهُمْ كَانَ يَدْخُلُ الْقَرْيَةَ أَوِ الدَّرْبَ وَبِهِ جَمْعٌ …

أكمل القراءة »

بين الدولة والقبيلة

لما سُئل المتنبي عن نسبه لم يُجب، وتعلل بقوله: أنا رجل أخبط القبائل، وأطوي البوادي وحدي، ومتى انتسبت لم آمن أن يأخذني بعض العرب بطائلة بينها وبين القبيلة التي أنتسب إليها. هذا له دلالات أهمها تعبير الفرد عن القبيلة وتعبير القبيلة عن الفرد، وهذا بدوره يبرز مدى انتماء العربي لقبيلته، …

أكمل القراءة »

الدين الإبراهيمي… أطماع استعمارية في قالب التسامح

التاريخ يكتبه الأقوياء ليقرأه الضعفاء، والفاعل في الجملة الفعلية تراه على الدوام مرفوعاً والمفعول منصوباً كمرمى سهام، والناس إما يدٌ عليا أو سفلى تُبسط لجمع الفتات، وبمثله صح المعنى لقائله: من لم يكن لديه مشروع صار ضحية لمشاريع الآخرين، وهكذا نحن، نعيش منذ السقوط نكتفي بالإشارة إلى كيد الآخرين، نعد …

أكمل القراءة »

هكذا صار الأكراد جزءًا من جسد الدولة العثمانية

– العثمانيون أنقذوا قبائل الأكراد والتركمان من خطر الدولة الصفوية التي سعت لتنفيذ مخططها الطائفي لتشييع الأناضول– أقنع العالم إدريس البدليسي أمراء العشائر والقبائل بالانضواء تحت راية العثمانيين.. “لنقم بتقديم قوتنا وشجاعتنا إلى أوليائنا الأتراك الأماجد الذين رفعوا راية التوحيد منذ 600 عام تجاه العالم كله، …الأتراك هم عقولنا ونحن …

أكمل القراءة »

كلمة حول شهادة الشيخ محمد حسان

في سياق الدور الذي يلعبه القضاء المصري المُسيّس لدعم سياسات النظام، استدعت محكمة جنايات القاهرة، الشيخ محمد حسان، للشهادة في القضية المعروفة إعلاميًا بـ “داعش إمبابة”، وذلك بعد مرور شهرين تقريبا على استدعائها الشيخ محمد يعقوب لنفس الغرض.ظهرت نوايا القضاء المسيس في المرتين، والتي تتضح في يسر لكل ذي بصر، …

أكمل القراءة »